أشادَ التحالفُ الدولي بقيادة رئيسِ الوزراء حيدر العبادي للحرب ضد داعش و مساعيه لتحقيق المصالحةِ السياسيةِ التاريخية، وأشار قائدُ العمليات المشتركة في التحالف الجنرال ستيفن تاونسند الى وجوب القضاءِ على الشرط الأساسيّ في ظهور داعش وهو شعورُ ملايين العراقيين أنّ حكومتَهم لا تمثلهم.

وأكدَ التحالفُ الدوليُّ أنّ الحكومةَ العراقيةَ مهتمةٌ بإبقاء القواتِ الأمريكيةِ وقواتِ التحالفِ في العراق بعد هزيمةِ داعش، نافياً وجودَ أيِّ مَساعٍ لتقليل عددِ مقاتلي تلك القوات، كما كشفَ التحالفُ عن الخُطط المرتقبةِ لتحرير مدنِ تلعفر والحويجة ومناطقِ غربِ الأنبار