قالت وزارة المالية العراقية اليوم الخميس إن البنك الدولي سيقرض بغداد 1.7 مليار دولار، وذلك في وقت تواجه فيه السلطات العراقية صعوبات تمويلية نتيجة الهبوط الكبير لإيرادات النفط والأعباء المالية للحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية.
وأضافت الوزارة أن البنك سيقدم مليار دولار في صورة قرض تنمية دون أن تحدد المشروعات التي سيمولها، بينما سيستخدم قرض بقيمة 350 مليون دولار لإعادة بناء المناطق العراقية التي استعادتها الحكومة من يد تنظيم الدولة، ويتعلق الأمر بمحافظة ديالى شمال شرقي بغداد، والمنطقة المحيطة بمدينة تكريت التي تم استردادها منذ ثلاثة أشهر.
وتابعت الوزارة في بيان إثر اجتماع أمس الأربعاء بين وزير المالية العراقي هوشيار زيباري وممثل البنك الدولي روبرت بو جودة إنه سيجري تخصيص 350 مليون دولار أخرى من القرض لتمويل مشروع طريق يربط مدينة البصرة في جنوب البلاد بميناء أم قصر.
وكانت بغداد توصلت منذ شهر إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولي بشأن برنامج قروض بقيمة 833 مليون دولار، في خطوة قد تساعد على زيادة ثقة الأسواق المالية في البلاد