شدّدت لجنةُ الاقتصاد النيابية، على ضرورة اتخاذِ مجلسِ النواب دورَ الرقابةِ المالية، بعدَ وَضعِ العراق بين الدولِ عَاليةِ المَخاطرِ بغسيلِ الأموال وتمويلِ الإرهاب.

وقالتِ اللّجنةُ إنّ الجِهاتِ الرقابيّةَ مع الحكومة تَغضُّ النظرَ عن موضوعِ غَسيلِ الاموال، مشيرةً الى اَنّ تصارِيحَ بَعضِ النوابِ والمسؤولين التي تُشكِّكُ بالبنك المركزي والحكومة تَرمِي بِتُهَمٍّ لا صِحّةَ لها تُسبّبُ قَلقاً لدى البنكِ وصندوقِ النقد الدَّوْلِيّينِ.
وأكّدَتِ اللّجنةُ اَنّ العملَ على محاسبةِ الفاسدين واِرجاعِ المَبالغِ يُعيدُ ثِقةَ صندوقِ النقدِ الدولِيّ بالعراق.