وفي أول تداعياتِ قراراتِ العبادي، أعلن نائبُ رئيسِ مجلسِ الوزراء بهاء الأعرجي استقالتَه من منصبه.
ووصف الأعرجي في مؤتمرٍ صحفي، القراراتِ الصادرةَ اليوم عن رئيس الوزراءِ حيدر العبادي بأنها لم تكن تستهدفه فحسب وإنما تستهدف الحكومةَ العراقية، مؤكداً دعمَه لهذه القرارات وضرورةَ البحثِ عن الفساد ومكافحتِه.
ورجّح أن يصوّت مجلسُ النوّاب في جلسة الثلاثاء المقبل على قرارات العبادي ، مستبعداً وقوفَ أيّ طرفٍ ضدّها.
وتوعّد الأعرجي خلال المؤتمرِ الصحفي بوضع متَّهِميه بالفساد تحت قدميه سواءٌ كان بمنصبه أم لا.