أعربتِ الأممُ المتحدة عن أملِها بأنْ تسفرَ جهودُ حكومةِ عادل عبد المهدي إلى تسريعِ إعادةِ بناءِ العراقِ بعد سنواتٍ من الصراعِ والحرب، فضلا عن تعزيزِ المصالحَةِ الوطنيّةِ والسلامِ والأمن.

الأمينُ العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش قال في برقيةِ تهنِئَةٍ أرسلَها لعبد المهدي بمناسبة تشكيلِ حكومته، إنّه يرحّبُ بالإعلان عن تشكيل حكومةٍ جديدةٍ واعتمادِ برنامَجٍ وزارِيّ في الإطار الزمني الدستوري، مطالباً بتسميَةِ نساءٍ لشَغْلِ المناصِبِ الوزارِيّةِ التي لم يَتِمَّ شَغْلُها بعد، فيما أكّدَ أنّ الأممَ المتحدَةَ ستواصِلُ دعمَ حكومةِ وشعبِ العراقِ خلالَ هذه الفترةِ الحاسمة.