افتتحت في العاصمة الكازاخية أستانا مفاوضات بين النظام السوري والمعارضة .

الرئيس الكازاخي نور سلطان نزارباييف وفي كلمة ألقاها نيابة عنه وزير الخارجية قال إنه لا يمكن حل الأزمة السورية إلا عن طريق المفاوضات، مضيفا أن معاناة الشعب السوري تستدعي بذل جهود للتوصل إلى حل مقبول للأزمة. وبعد انتهاء الكلمة حوّل منظمو المفاوضات الجلسة الافتتاحية إلى مغلقة وقطعوا النقل التلفزيوني المباشر وأخرجوا الإعلاميين من قاعة المفاوضات.