كشفت هيئة الضرائب العامة، عن ارتفاع عائداتها المالية لشباط الماضي مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي لتصل الى 186 مليار دينار.

وقالت مديرة الهيئة، ناجحة عباس، في تصريح صحفي "الاستمرار باستحصال الضرائب من المكلفين لاسيما شركات جولات التراخيص والهواتف النقالة".

ولفتت الى "عدم شمول المراكز التجارية، وصالونات الحلاقة، بالتحاسب الضريبي، الى جانب الاكتفاء باستقطاع النسب المقررة وفق المرتبات الاسمية للموظفين عموما.

وبينت عباس ان "الدائرة نجحت خلال الاعوام الاخيرة بتعظيم وارداتها المالية بالشكل الذي ينسجم والتطلعات الرامية لتعدد مصادر تمويل الموازنة الاتحادية، اذ شهدت العائدات قفزات كبيرة".