فَـرّقَـتِ القواتُ الأمنيةُ تظاهرةً أمامَ مبنى الحكومةِ المحليةِ وسطَ المحافظة، باستخدامِ الغازِ المُسيلِ للدموعِ والهراوات.
وقالَ مُراسلُـنا:" إنّ المئاتِ من المحتجّـينَ الغاضبينَ تَظاهروا وسطَ البصرةِ احتجاجاً على سوءِ الخدماتِ وانعدامِ الماءِ الصالحِ للشرب، مُـبيناً أنهُمْ حاولوا اقتحامَ مبنى الحكومةِ المحلية، الأمرُ الذي دفعَ القواتِ الأمنيةَ إلى استخدامِ الهراواتِ والغازِ المُسيل للدموع لتفريقِ المتظاهرين، ما أدّى إلى إصابةِ عددٍ منهُمْ بحالاتِ اختناقٍ بينهُمْ مراسلُنا في المحافظة الذي كانَ متواجداً خلالَ تغطيةِ التظاهرات.