ويعتقد بعض الناس أنه يمكنهم وضع أي غذاء في الثلاجة بهدف الحفاظ عليه.

صحيح أن الثلاجة مفيدة للكثير من الأغذية، لكن هذه القاعدة لا تصلح دائما، بل إن وضع بعض الأغذية فيها قد يؤدي إلى أخطار صحية.

وقام موقع "دوكتيسيمو" -وهو موقع فرنسي رائد في الرعاية الصحية- بتجميع معلومات بشأن أغذية ينبغي ألا توضع في الثلاجة.

بدأت القائمة بحبات الطماطم، فمن الأفضل حفظها في مكان ذي حرارة معتدلة (بين 15 و30 درجة)، فيما ينتج عن وضعها في الثلاجة فقدان طعمها، وكذلك التأثير حتى على أحجامها.

ولا ينصح الموقع بوضع الخبز في الثلاجة، لأن ذلك يؤثر على شكله ويجعله جافا، لكن يمكن تجميده وفق المصدر ذاته.

وقد سبق لموقع هافينغتون بوست أن حذر من وضع الخبز في الثلاجة، مشيرا إلى أن هذه العملية تؤثر على دورة حياته وتجعله صلبا.

وهناك أيضا الأفوكادو، فالتجميد يؤدي إلى تصلبه وعدم نضجه، وكذلك نبتة الريحان (تستخدم في الطهي ولتحضير الشاي) التي تؤثر عليها البرودة بشكل سيئ، وكذلك زيت الزيتون الذي يتصلب إذا دخل مكانا باردا للغاية.

القهوة
ونصح المواقع بعدم وضع القهوة المطحونة في الثلاجة، لأن ذلك سيؤدي إلى فقدان طعمها، وتأثرها بروائح أطعمة أخرى، ومن الأفضل تخزينها في مكان معتدل الحرارة، بمنأى عن الرطوبة.

وأشار إلى ضرورة تفادي وضع البصل -خاصة المقشر- في الثلاجة، لأنه لا يستطيع مقاومة الرطوبة، ويفسد بسرعة في هذه الأجواء، شأنه شأن الثوم.

وينصح أيضا بعدم تخزين الشوكولاتة في الثلاجة، خاصة في حيز التجميد، لأن هذا يؤدي إلى فقدان طعمها، وأيضا عدم وضع البطاطس داخل الثلاجة، لأنها تفقد بسرعة طعمها الحقيقي بسبب درجات الحرارة المنخفضة.

ومن الفواكه التي ينصح بعدم وضعها في الثلاجة الشمام، فهذه الفاكهة لا تستطيع أن تنضج في مكان بارد جدا، لكن يمكن القيام بهذه الخطوة إذا بلغت مرحلة نهائية من النضج، وتنصح مصادر أخرى بعدم تبريدها إلا لمدة قصيرة جدا وليس الاحتفاظ بها مطولا.

ومن الناس من يشتري كميات كبيرة من التفاح ويقوم بتجميدها لأجل الاحتفاظ بها، وهي عادة لا ينصح بها لأن التفاح يفقد قيمته الغذائية بهذه الطريقة، كما لا ينصح بوضع المشمش والخيار في الثلاجة لأنهما قد يفسدان بسرعة داخلها.