أظهرت صورُ متداولة حجمَ الاضرار التي لحِقَت بمنزلِ أحدِ المواطنين في حي الجهاد غربي العاصمة بغداد، نتيجةَ سقوطِ الصاروخ الثالث، الذي استهدَفَ مَطارَ بغداد الدولي.

وتُظهِرُ الصورُ حدوثَ أضرارٍ مادية في جُدرانِ وسَقفِ وباحةِ المَنزل، دون وقوعِ خسائِرَ بشرية، فيما اعترَت حالةٌ من الفَزَعِ الأهالِي المُجاورينَ للمنزلِ المتضرّر، إثرَ صَوتِ الانفجَارِ المُدَوّي الذي أحدَثَهُ الصاروخ.