أفادت وسائل إعلام أردنية، بإنجاز وطني غير مسبوق يتمثل بتمكن مخترع أردني بالتعاون مع وكالة "ناسا" الأمريكية، من إطلاق أول قمر اصطناعي في العالم يستخدم نظاما هجينا للتواصل عن بعد.

وأوضحت صحيفة "الرأي" الأردنية، أن القمر الاصطناعي، يستخدم نظامي بث واستقبال، للتواصل عبر موجات الراديو و الليزر.

وقالت الصحيفة إن المخترع الأردني عبد المحسن الحسيني، يعد شريكا مؤسسا و مديرا تنفيذيا للتكنولوجيا في مؤسسة أناليتيكال سبيس، التي سجلت الإنجاز يوم الاثنين، بإطلاقها القمر الاصطناعي "Radix" من منصة الصواريخ التابعة لـ "NASA Wallops Flight Facility" على متن صاروخ "ATK Antares"، المتجه إلى محطة الفضاء الدولية

ونقلت "الرأي" عن الحسيني قوله إن "Radix يعتبر أول قمر اصطناعي في العالم يثبت فكرة استخدام نظام هجين يجمع بين الاتصالات عبر موجات الراديو و الليزر في الفضاء باستخدام تقنية خاصة بالشركة، ولديه القدرة على التواصل مع مختلف أنواع الأقمار الاصطناعية في المدار الأرضي المنخفض (Low Earth Orbit) باستخدام موجات الراديو، ثم القيام بإرسال البيانات من الفضاء بواسطة تقنية الليزر بسرعات غير مسبوقة".

وأضاف: "نحن نسير قدما في أناليتيكال سبيس نحو إطلاق عدد كبير من هذه الأقمار لتكوين كوكبة من الأقمار الاصطناعية ذات تغطية عالمية.. هذه الأقمار ستمكن نظيراتها الأخرى من زيادة كم المعلومات التي تستطيع جمعها بعدة أضعاف، وستقوم بتقليص المدة بين جمع المعلومات في الفضاء و إرسالها إلى الأرض، كل هذا بأقل من نصف التكلفة الحالية".

وأكد الحسيني أن "هذه التقنية ستمكن تطبيقات واسعة مثل الاستشعار عن بعد، من رصد المحاصيل الزراعية و الموارد المائية و المعدنية و كذلك تتبع السفن في المحيطات".