قال المدير التنفيذي لـ “أبل"، تيم كوك، إن شركته تعكف على تطوير منتج يبعث على "الانبهار"، وأبدى تفاؤله بشأن ما يحمله المستقبل.

وواجهت شركة "أبل"، مؤخرا، تراجعا في المبيعات ولم تحقق آخر إصدارات هاتف آيفون الأداء المطلوب في الأسواق، وقال خبراء إنها لم تأت بمزايا ثورية.

وبحسب تقرير لبلومبرغ صدر، مؤخرا، فإن كوك أكد تفاؤله بشأن وضع الشركة خلال الوقت الحالي وما تتجه إليه في المستقبل.

وتراهن شركة "أبل" على مضاعفة مداخيلها بحلول 2020، انطلاقا من مبيعاتها التي وصلت إلى 25 مليار دولار سنة 2016.

فضلا عن ذلك، تسعى "أبل" إلى خفض سعر "ماك بوك إير" الذي يبلغ 1200 دولار، وتعتزم الشركة تطوير السماعات والساعات حتى تؤدي المزيد من الخدمات.

وبحسب براءات الاختراع التي تم تسريبها مؤخرا، فإن الشركة الأميركية تعمل على تطوير هاتف قابل للطي، بعد أن سبقتها إلى ذلك كل من سامسونغ وهواوي، وتطوير نظارتين للواقع الافتراضي.