قال المدير التنفيذي لـ «وكالة الطاقة الدولية» فاتح بيرول  إن نسبة التزام «منظمة البلدان المصدرة للنفط» (أوبك) تعهداتها خفض إنتاج النفط تبلغ نحو 86 في المئة.

وقال بيرول على هامش منتدى عالمي في سيول «التزامهم يبلغ حوالى 86 في المئة، أعلى مما كان في السابق... والأمر يرجع إليهم فيما إذا كانوا سيستمرون في هذه الخطة في تشرين الثاني (نوفمبر) أم لا».

وأضاف «إذا فعلوا ذلك، فقد نرى خلال العام المقبل، استعادة الأسواق توازنها، في الوقت الذي مازلنا نرى فيه كمية كبيرة من المخزون في الأسواق تزيد عن المعدلات المتوسطة التاريخية».

واتفقت «أوبك» ومنتجون آخرون من بينهم روسيا على خفض إنتاجهم بحوالى 1.8 مليون برميل يومياً حتى آذار (مارس) المقبل لتصريف فائض في المعروض العالمي ودعم الأسعار.

وقال بيرول رداً على سؤال حول الصراع في العراق بين الحكومة والأكراد وقرار الولايات المتحدة عدم التصديق على اتفاقها النووي مع إيران، إن من السابق لأوانه تقييم أثر تلك المخاطر الجيوسياسية على أسواق النفط.

وأوضح «من المبكر للغاية أن نقول كيف ستستمر تلك التطورات الجيوسياسية وأن نحدد مدى أثرها على أسعار النفط». وأضاف «تلك المسائل تذكرنا بأن النفط والأوضاع الجيوسياسية مترابطان جداً وسيظلان كذلك، لذا... يظل أمن النفط أمراً حيوياً لجميع الدول».